الرمثا يتعادل في الوقت القاتل والوحدات يقترب من لقب الدوري الأردني

نجح فريق الرمثا من قلب تأخره “0-2” إلى تعادل ثمين أمام ضيفه شباب الأردن وبنتيجة 2-2 في المباراة المثيرة التي جمعتهما الأحد على استاد الحسن بمدينة إربد ضمن مباريات الأسبوع “18” لدوري المحترفين الأردني بكرة القدم.

وأحرز هدفي شباب الأردن خالد أبو رياش بالدقيقة “45+1” ومحمد العلاونة بالدقيقة “65” وسجل للرمثا محترفه الفرنسي لاسانا بالدقيقة “83” وسعيد مرجان بالدقيقة “94”.

ورفع فريق شباب الأردن الذي أهدر فوزاً كان بمتناول اليد رصيده إلى “16” نقطة ليتقدم للمركز العاشر فيما رفع الرمثا رصيده إلى “33”.

وخدمت هذه النتيجة أيضاً فريق الوحدات الذي يتصدر الترتيب برصيد “40” نقطة حيث عزز الفارق مع مطارده الرمثا إلى “7” نقاط وبات بحاجة لفوزين من أصل أربعة لقاءات مقبلة لحسم لقب الدوري رسمياً والإبتعاد عن الحسابات المعقدة.

وجاءت البداية لمباراة الرمثا وشباب الأردن مثيرة، فالفوز كان الهدف، شباب الأردن للإبتعاد عن منطقة الخطر والرمثا بهدف تقليص الفارق مع المتصدر الوحدات.

ورغم أرضية الملعب المغموسة بأمطار الخير، إلا أن العمليات الهجومية تجلت وشكل الفريقان الخطورة المطلوبة على المرميين مع أفضلية واضحة لفريق شباب الأردن الذي ظهر بأنه يبحث بجدية عن الفوز.

ولاحت عدة فرص لشباب الأردن والرمثا دون أن ينجحا في دك الشباك، لكن شباب الأردن باغت فريق الرمثا بالدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع للشوط الأول ومن ضربة ركنية وضعها أبو رياش في شباك فراس صالح معلناً تقدم شباب الأردن بهدف السبق وهو الهدف الذي لاقى اعتراضاً كبيراً من لاعبي الرمثا بحجة أن الكرة لم تجتاز خط المرمى.

وفي الشوط الثاني حاول الرمثا البحث عن هدف التعديل سريعاً لكن فوجىء برغبة هجومية جامحة لشباب الأردن بحثاً عن هدف التعزيز وهو ما كان يتحقق له بعدما قدم محمد العلاونة فاصلاً من المراوغات وسدد داخل شباك فراس صالح معلناً الهدف الثاني لشباب الأردن بالدقيقة “65”.

وحاول الرمثا استيعاب الصدمة وتنظيم صفوفه عبر هجمات قادها يوسف الرواشدة وسعيد مرجان والبصول ، لتشهد الدقيقة “83” الهدف الأول للرمثا عندما هيأ الخالدي الكرة بصدره للقادم من الخلف الفرنسي لاسانا ليسددها داخل يمين العمايرة حارس شباب الأردن لتصبح النتيجة “2-1”.

هدف الرمثا فرض على شباب الأردن تهدئة الألعاب والعمل على استهلاك الوقت المتبقي لكن سعيد مرجان نجم الرمثا كان له رأي آخر عندما تسلم كرة خارج منطقة الجزاء وأطلق تسديدة قوية استقرت على يمين العمايرة لينقذ الرمثا من الخسارة وتنتهي المباراة بالتعادل “2-2”.

وعلى استاد الأمير هاشم بمدينة الرمثا، عاد ذات راس بفوز ثمين على مضيفه اتحاد الرمثا “1-0”.

وأحرز هدف الفوز الثمين لذات راس محترفه السوري معتز الصالحاني عندما استثمر الكرة المرتدة من الحارس ووضعها أرضية زاحفة داخل الشباك بالدقيقة “85”.

ورفع ذات راس رصيده إلى “29” نقطة متقدماً للمركز الرابع فيما أصبح اتحاد الرمثا في حال لا يحسد عليها بتاتاً حيث بقي في المركز الأخير برصيد “5” نقاط وبات على حافة الهبوط.

zara-1

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × واحد =