الوحدات والفيصلي واللقب “الغير مستحق”!

كارثة هي نتائج القطبين في مرحلة الإياب، بل تصل حد الإحباط والصدمة لجماهيرهما.

الوحدات والذي كان يستطيع إنهاء الأمور أمام ذات راس وحسم موضوع اللقب سقط بشدة أمام أبناء الجنوب.

خسارة أتت بعد تعادل الأسبوع المنصرم أمام الأهلي، وفي كلتا المرتين كان الملاحق الفيصلي يسقط هو الآخر ويتيح المجال للأخضر لكي ينهي الأمور، ولكنه فشل “وبعنف” في الحسم!

الفيصلي “قصته” هو الآخر عجيبة غريبة، فمنذ التخلي عن الهداف “ديالو”، والفريق يعاني الأمرّين!
نتائج سيئة، سقطات متتالية، إحباط عام، ولولا أن المتصدر الوحدات هو الآخر “متهالك” لكانت الأمور قد حُسمت قبل أسابيع طويلة!

سقطات القطبين لا يمكن أن تصنف ضمن دائرة “الأمر العادي”، خصوصاً أننا نتكلم عن الرافدين الأساسيين للمنتخب.

الفشل الحالي والذي انعكس على مستوى الدوري بشكل عام تتحمله منظومة الناديين بأكملها، من إدارة لمدربين للاعبين، وكل منهم “في العُرف المحلي” يلقي بظلال الفشل على الآخر، لندور في حلقة مفرغة لا “قوي” فيها يتحمل أعباءه ومسؤولياته!

عموماً، فمشاهدة المنتخب يسقط أمام استراليا بقوة ويودع الحلم المونديالي أصبح الآن مفهوماً ولا يحتاج للوصف والشرح.

فنحن أمام حالة عامة، وسوء يتغلغل في كل خلايا الجسد الكروي الأردني، ابتداء بالأندية وعلى رأسها القطبين وانتهاء بالمنتخب، والحل لمثل هذه السقطات يحتاج لهزة وصعقة “كهرباء”، علّ هذا “الجسد” يستفيق من غيبوبته الحالية.. قبل فوات الأوان!

zara-1

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة − ثلاثة =