الأزرق يسعى لتأكيد تفوقه بالمواجهات على النشامى .. ويحفز لاعبيه بانتصارات سابقة في الأردن

يختتم اليوم الاربعاء المنتخب الكويتي الشقيق تحضيراته استعداداً لمواجهته المرتقبة امام منتخبنا الوطني غداً الخميس على ملعب عمان الدولي عند الساعة السابعة مساء , ضمن الجولة الثالثة للمجموعة الثانية من التصفيات الاسيوية المزدوجة المؤهلة الى مونديال قطر 2022 , ونهائيات كأس اسيا المقررة في الصين 2023.

وسيخوض الأزرق تدريبه الرئيسي والأخير له على ملعب اللقاء ولمدة ساعة واحدة , من 7 وحتى 8 مساء بحسب لوائح الاتحاد الآسيوي , كما سيقام المؤتمر الصحافي للمدربين ولاعب من كل منتخب في قاعة الإعلاميين بالملعب نفسه.

ويضع الجهاز الفني للكويت بقيادة المدرب الوطني (ثامر عناد) خلال تدريب اليوم لمساته الأخيرة على التشكيل الذي سيخوض به الأزرق اللقاء , وكذلك الخطة التي سيعتمد عليها , والتي ترتكز على أسلوب متوازن ما بين الهجوم والدفاع.

 

 

وجاءت تعليمات عناد للاعبين ببذل أقصى مجهود ممكن في اللقاء , واللعب من أجل تحقيق نتيجة ايجابية , مستشهدا بالانتصارات التي حققها الأزرق على منتخبنا في عقر داره.

كما ويسعى الجهاز الفني للأزرق الى محو الصورة التي ظهر عليها امام استراليا , وكذلك تخفيف الضغط الواقع على الاتحاد بعد الفشل على يد المدرب السابق .. الكرواتي جوزاك.

وبعيداً عن المستطيل الأخضر .. فإن إدارة الوفد والجهاز الإداري يسعيان بقوة إلى تجهيز اللاعبين نفسياً من خلال شحنهم معنويا , وتأكيد أن الثقة فيهم تبقى بلا حدود , من أجل العودة بالنقاط الثلاث.

يشار إلى أن الأزرق يتفوق على النشامى في عدد المواجهات التي بدأت في عام 1963 , حيث التقيا في 23 مباراة , كان الفوز للكويت في 9 لقاءات فيما حقق منتخبنا الفوز في 6 مباريات , وساد التعادل في 8 مواجهات.

 

zara-1

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

15 + 5 =