بلغة الأرقام: شوط أول (للنسيان)… وفي الثاني (كان بالإمكان أفضل مما كان)

ظهر منتخب النشامى بصورة متناقضة خلال موقعة السعودية الودية والتى انتهت بالتعادل الايجابي (1-1) في اطار التحضرات لبطولة امم اسيا الامارات 2019.

الشوط الاول من اللقاء  ظهر خلاله النشامى بشكل باهت حيث كان الاداء «بلا شكل ولا لون» وسط حالة من الضياع الفني التي كان عليها اللاعبون طيلة احداثه ليكون «شوطا للنسيان» .. نجوم المنتخب السعودي فرضوا اسلوبهم حتى نهاية الشوط وكانوا الأكثر استحواذا على الكرة.

الصورة اختلفت في الشوط الثاني الذي دخله النشامى بصورة مغايرة تماما أداء ونشاطا ورغبة، وفرض خلاله سيطرته وتفوقه الهجومي الذي وصل من خلاله إلى المرمى السعودي  مرارا وتكرارا لكن اللمسة الأخيرة وسوء الحظ والتسرع، كان سببا في  اضاعت أكثر من هدف.

فريق عمل موقع Gitsport يضع امام الجمهور مقارنة الاداء الدفاعي والهجومي ما بين الشوط الاول والشوط الثاني والذي شهد الافضلية بكل شيء وتحديدا بالنواحي الهجومية.

zara-1

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × 2 =