“الكوكي” جرينتا تونسية تُحكم القبض على الصدارة الرمثاوية!

 الوحدات، شباب الأردن ثم الفيصلي.. ٣ مباريات والمحصلة ٩ نقاط!

أركان الدوري الأردني وأبطاله في السنوات الأخيرة ينحنون أمام غزلان الشمال.. والسبب الرئيس وراء كل ذلك.. تونسي اسمه نبيل الكوكي!

نجوم الرمثا أكدوا في ليلة القبض على الصدارة، بأن كرة القدم ليست مهارات أو خطط تكتيكية فحسب، وإنما أداء رجولي بالملعب وتركيز وانضباط وحماس، وهي عناصر تعد مفتاح الانتصارات ومقدمة لتحقيق الإنجازات بعالم المستديرة!

فالروح القتالية في الملاعب الأردنية لا نرها كثيراً، ولكن حينما تحضر بالميدان يحضر كل شيء، وتسقط الترشيحات، وتحقق الإنجازات.

نجوم الرمثا أظهروا حتى الآن “جرينتا” عالية، كان أحد ابرز أسباب ظهورها المدرب التونسي نبيل الكوكي، والمعروف عنه الحماس الشديد، والجدية في العمل، وحسن التعبئة النفسية، وما ساعد الكوكي الحماس الجماهيري الكبير، ليظهر نجوم الفريق في أَبْهَى صورة.

عودة الروح الى الرمثا، ستجعل من الدوري أكثر سُخُونَة واثارة، وما يؤكد استمرار الفريق في النتائج الايجابية وجود المدرب القدير “الكوكي” وهو من يجمع ما بين الفني والسيكولوجي أثناء الإعداد للمباريات المهمة، فهو يزرع روح “الجرينتا” في لاعبيه كما يزرع التكتيك بعقولهم والتكنيك بكيفية تطبيقهم الخطط بالملعب!

لا نريد استعجال الأمور، فالفريق ما زال عليه إثبات نجاعته، والمضي قدماً للاستمرار بشكل ايجابي في بطولة دوري هذا الموسم.. ولكن ما وصل إليه الفريق حتى الآن يؤكد أن الرمثا في هذا الموسم “ناويها”.. فهل يكتمل الحلم!؟

أسابيع الدوري القادمة ستحمل الإجابة ومعها الكثير من الإثارة والسخونة!

refan 1

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

seventeen − 12 =