الرباط الصليبي يطارد لاعبينا , ما هو وما هي اسبابه وطرق العلاج منه !

كثرت فى الفتره الاخيره اصابه لاعبينا بهذه الاصابه اللعينه ومنهم من اجبرتهم هذه الاصابه اللعينه على الاعتزال الجبرى  ومنهم من عاد واستمر فى الملاعب لفتره ولكنه ظل يعانى من جراء هذه الاصابه الى انت اعتزل ومنهم وهم نسبه قليله جدا من عاد الى التالق من جديد. فقد اصيب اليوم لاعب منتخب الشباب العرسان . بينما اصيب من قبل لاعبي المنتخب الاردني الاول الباشا وزعترة . ( نتمنى لهم الشفاء العاجل جميعاً)

لذا نقدم لكم شرح مفصل لاسباب هذه الاصابه اللعينه وطرق علاجها:

ما هو الرباط الصليبي:

الرباط الصليبي ليس في حقيقته رباط واحد بل يتكون في الحقيقه من رباطين:
الرباط الصليبي الامامي Anterior Cruciate Ligament _ACL
والرباط الصليبي الخلفيPosterior Cruciate Ligament_ PCL
————————————————————————————-
وظيفة الرباط الصليبي:
ثبات الركبة و خصوصا في الحركات الدورانية
· تتمثل في توفير ثبات لمفصل الركبة وذلك بمنع تجاوز الحد الاعلي للحركه في الاتجـاهين الامــــامي ( التمدد ) او في الاتجاه الدوراني الداخلي في حالة ثبات القدم على الارض, الامر الذي لو تم فانه يودي الى خلع في مفصل الركبة
· وايضا يساهم الرباط الصليبي الامامي في توفير الدعامة لعظمتي الفخذ والساق اثناء ثني الركبة او تمددها
————————————————————————————
اسباب اصابة الرباط الصليبي
1- تحدث اصابه الرباط الصليبي الامامي غالبا اثناء عمليه الجري او القفز، وتكون غالبا بسبب إلتواء الركبة ووجود قوة هائلة ( مثل وزن الجسم ) لا يتمكن الرباط من مقاومتها مما يؤدي الى قطعه
2- اما الرباط الصليبي الخلفي فان اصابته قليله وتكاد تكون نادرة ولاتأتي إلا عن طريق ضربة مباشرة بقدم لاعب او باي جسم للجزء الخلفي من الركبة
اسباب المساعدة في إصابة الرباط الصليبي:
توجد بعض العوامل التي تؤدي أو تساعد على حدوث إصابة الرباط الصليبي و جميع أصابات الركبة ومنها:
1- ضعف العضلات المحيطة و المؤثرة على حركة الركبة و عدم تناسق حركاتها وذلك ينبع من ضعف التأهيل بعد الإصابات الطويلة.
2- الإجهاد المستمر و هذا يؤدي الى أن تقوم الركبة او العضلات بحركات لا إرادية في إتجاهات مختلفة مما يؤدي في بعض الأحيان الى الإصابات المختلفة للركبة.
3- عدم التناسق او التناغم العضلي العصبي بمعنى أن يريد المخ أن يقوم بحركة معينة و تكون أستجابات العضلات أما متأخرة أو متقدمة أو غير مناسبة و خصوصا في العضلات المحيطة بالركبة.
اعراض اصابة الرباط الصليبي:
يتعرض الرباط الصليبي الامامي للاصابة بسبب التواء شديد كما يحدث في الالعاب الرياضية او من اصابات اخرى مما يؤدي الي تمزق الرباط فيؤدي الي عدم ثبات الركبة ويسمع المريض صوت فرقعة في الركبة ثم يصاحب ذلك :
1- انتفاخ في الركبة , نتيجة تجمع السوائل المفصليه في الركبة.
2- أالم شديد و حاد.
3- انعدام الثبات في مفصل الركبة (ومن الممكن ملاحظة ان المصابين بالرباط الصليبي في الغالب يعانون من عرض يسمى ” الرجل الخائنة ” بمعنى ان المصاب اثناء المشي وبصوره مفاجئه تنثني ركبة نتيجه لوزنه).
4- وايضا قد تصاحب الإصابة ما يسمى بـ ” الركبة المقفلة ” بمعنى المصاب لايتمكن من تحريك ركبته سواء في الاتجاه الامامي او الخلفي والسبب هو وجود جزء ما داخل الركبة ( قطعه من غضروف او عظم ) تنحشر داخل المفصل

——————————————————–

طريقة التشخيص:
تشخص اصابة الرباط الصليبي باستخدام الرنين المغناطيسي والاشعه السينيه، او يدويا باستخدام اختبارات خاصه يقوم بها الطبيب او المعالج الطبيعي. و شكل القطع يظهر في الأشعة كما هو واضح من الصور التالية:
الرباط الصليبي الأمامي تشريحي
الرباط الصليبي الأمامي سليم
الرباط الصليبي الأمامي مقطوع
الرباط الصليبي الخلفي سليم
الرباط الصليبي الخلفي مقطوع
————————————————–
انواع الاصابات للرباط الصلييبي وطرق العلاج:
قطع جزئي ( partial tears )
عند وجود قطع جزئي فان الإصابة غالبا لاتحتاج لاجراء عملية جراحية ويكون من الممكن اعاده المصاب لحالته الطبيعيه باستخدام العلاج الطبيعي لمده تتراوح بين 3-6 شهور.
وفي حالة فشل العلاج ألتأهيلي و الطبيعي في الحصول على النتيجة المرجوة يصبح التدخل الجراحي حتميا
قطع كامل ( complete tears )
عند وجود القطع الكامل فان العلاج الطبيعي لا يفيد ويكون التدخل الجراحي هو الحل الوحيد. ويتبعه فتره تأهيليه تتراوح بين 4-6 اشهر وقد تصل الى 8 أشهر
ملاحظه : غالبا ما تصاحب اصابه الرباط الصليبي اصابه في غضروف الركبة قد تودى الى قطعه.
———————————–
طريقة علاج الرباط الصليبي
* ما قبل الجراحة:
العلاج الطبيعي لتهيئة المصاب للعملية الجراحيه عن طريق الخطوات التاليه :
1- تخفيف الالم وتخفيف الورم في الركبة باستخدام اكياس الثلج لمده 20 دقيقه 3 مرات في اليوم ,, وايضا باستخدام تمرين الانقباض الثابت و هو تمرين يستهدف تقويه عضلة الفخذ الاماميه دون تحريك الركبة ويستخدم لتخفيف الورم في الركبة او في الحفاظ على الحركه من الضعف داخل الجبس
2- تقييم مدى حركة مفصل % الركبة ( ايجابيا ام سلبيا ) ومحاوله اعاده المدى الطبيعي في حالة نقصانه
3- تدريب المصاب على استخدام العكاز , حتى يتمكن المريض من استخدامه بوقت اسرع بعكس لو تم التدريب بعد العمليه
* التدخل الجراحي:
هدف الجراحة هو ترقيع أو تعويض الرباط باستخدام جزء من وتر الصابونة أو وتر عضلة الفخذ الاماميه او من احدى عضلات الفخذ الخلفية
————————————
فترة التاهيل بعد إجراء الجراحة:
وتعتبر هي الأهم لأنها هي التي ستؤدي الى عودة الحركة الطبيعية للركبة مثل قبل إجراء الجراحة و 0D تختلف بإختلاف الهدف المطلوب من الركبة بعد إجراء الجراحة فإذا كان الهدف عودة الحركة الطبيعية للركبة لأداء الوظائف الطبيعية الحياتية فستكون فترة التأهيل قصيرة و مختصرة و لكن إذا كان الهدف من الركبة إعادة و أستعادة حركاتها الرياضية التي كانت تؤديها قبل الإصابة فغالبا ماتستمر فترة التأهيل لمدة تتراوح بين 20 – 30 أسبوع حسب إستجابة الركبة و العضلات المحيطة بها للتأهيل و العلاج الطبيعي.
تنقسم فترة التاهيل الى خمسة اقسام رئيسية بعد العملية مباشرة:
الاسبوع الاول
والتركيز فيها يكون على تمارين تقوية العضلات المحيطه بالركبة في الثبات و تمارين تليين مفصل الركبة واستخدام الثلج للتقليل من التورم وتحريك الركبة بواسطة جهاز الـ CPM بحد اقصى90 درجه, حركه سلبيه
الفتره الثانيه الاسابيع 2-4
ويسمح فيها بتحريك الركبة ايجايبا من 40-90 درجه
الفتره الثالثه الاسابيع 6-8
ويمكن فيها للمصاب الوقوف على ركبته بتحميل كامل ( بدون عكاز ) والسماح فيها بمدى حركه للركبة يصل الى 125 درجه
الفتره الرابعه الاسابيع 12- 14
وتبدا فيها تمارين التقويه بمدى حركه 40-100 درجه ,,, وايضا تمارين المشى وتمارين الدراجه
الفتره الخامسة
وتمتد من نهاية الفتره الرابعه حتى يرجع المصاب لكامل لياقته
والتمارين فيها تتركز على تمارين الجرى وتمارين الاتزان والتقويه لمدى حركه كامل 150 درجة.

 

refan 1

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

13 + four =